ملتقى التميّز لطلاب الثانوية

أهلا وسهلا بك زائرنا الكريم ، سجل دخولك ... فإن سالوا قلنا لقد كان هنا وهذا هو الأثر

برمج نفسك أن تكون ناجحاً متميزاً في دراستك ، تخيل أنك حصلت على أعلى تقدير •بل برمج نفسك أنك ذكياً لامعاً تخيل نفسك كذلك.

حكمة اليوم

المواضيع الأخيرة

» https://www.facebook.com/kon.fi.elkhidma
الخميس 25 سبتمبر 2014 - 13:46 من طرف ayoub bella

» للتثبيت : تحسين الخط
الثلاثاء 17 سبتمبر 2013 - 13:22 من طرف nadia

» مواضيع فقرات الانجليزية
الثلاثاء 17 سبتمبر 2013 - 12:50 من طرف nadia

» خصائص الأدباء.docx
الثلاثاء 17 سبتمبر 2013 - 12:30 من طرف nadia

» أسئلة وأجوبة ذات صلة بالتقويم النقدي خاصة باللغات واداب وفلسفة نقلتها لكم من أجل مراجعة بعض دروس التقويم النقدي
الإثنين 16 سبتمبر 2013 - 13:41 من طرف nadia

» معالم تاريخية للوحدة الاولى لجميع الشعب
الإثنين 16 سبتمبر 2013 - 13:28 من طرف nadia

»  ادخلوا.....
الأحد 15 سبتمبر 2013 - 21:39 من طرف nadia

» فقرتين في الاسبانية حول la lectura y internet
الأحد 15 سبتمبر 2013 - 13:33 من طرف nadia

» ملتقى التميز في لباسه الجديد " للتصويت "
الأحد 15 سبتمبر 2013 - 12:48 من طرف nadia

»  الى طلبة اللغات
الأحد 15 سبتمبر 2013 - 12:39 من طرف nadia


    ► ♦النوم والامتحان♦ ◄

    شاطر
    avatar
    nadia

    عدد المساهمات : 24
    تاريخ التسجيل : 16/01/2011
    العمر : 23
    الموقع : /

    ► ♦النوم والامتحان♦ ◄

    مُساهمة من طرف nadia في الأحد 30 يناير 2011 - 19:36



    النوم والامتحان


    يتطلب التحضير للامتحان النوم المريح لساعات عديدة تختلف حسب الشخص. والقاعدة أن يحقق النوم مهما كانت مدته قدراً من الراحة والنشاط والفاعلية اللازمة ليوم عملٍ جديدٍ.

    وقت النوم المنصوح به: اختلفت الآراء ما بين النوم المبكر والنوم المتأخر (السهر على الدراسة). إلا أنني شخصياً وجدت أن النوم المبكر و الدراسة في ساعات الصباح الأولى هي الدراسة المثمرة، وهذا الكلام تدعمه العديد من الدراسات ويتوافق مع فيزيولوجيا الجسم من حيث إفراز الهرمونات وفيزيولوجيا النوم أوما يدعى بالساعة البيولوجية والتوازن العضوي عموماً، وفي هذا يطول الكلام. وحسبنا دعاء نبينا لنا بالبركة في وقت البكور، عن صخر بن وداعة الغامدي رضي الله عنه، أنَّ رسولَ الله صلى الله عليه وسلم قال: (( اللَّهُمَّ باركْ لأُمَّتِي في بُكُورِها )). أخرجه أبو داود والترمذي .

    الأرق Insomnia في الامتحان:
    إن مشكلة الأرق Insomnia (صعوبة الدخول في النوم) في فترة الامتحان هي مشكلة شائعة وتشكل مشكلة حقيقية ذات وقعٍ سيءٍ على الطالب.
    وفي حال كان الأرق جزءاً من مرضٍ عضويٍّ أو نفسيٍّ، فلا بد من معالجة السبب الرئيسي كالاكتئاب مثلاً أو فرط نشاط في الغدة الدرقية Hyperthyroidism. أما إن كان أرقاً أولياً Primary Insomnia ليس خلفه سببٌ رئيسيٌ، فيمكن اللجوء إلى النصائح التالية:

    * القاعدة الذهبية: (( دع النوم يطلبك ولا تكن له طالباً، فإنك إن طلبته هرب، وإن تمردت عليه سعى خلفك لاهثاً )). بمعنى لا تأوي إلى الفراش إلا إذا كنت نعساً.

    * هيأ نفسك للنوم كتقليل الإضاءة في الغرفة والامتناع عن تناول المشروبات المنبهة في وقت المساء كالقهوة والشاي و العصائر الغنية بفيتامين C، والحمام الساخن قبل النوم جيد قد يساعد على النوم.
    * أعطِ جسدك وقتاً معيناً لكي ينام، ينصح بفترة نصف ساعة، وإن مضى الوقت ولم تنم انهض من فراشك واعمد إلى نشاطٍ بديلٍ كقراءة الكتب أو الاستماع لقراءة هادئة من كتاب الله أو الصلاة أو مشاهدة برامج هادئة على التلفاز. فليس من المفيد مجاهدة نفسك لساعة أو ساعتين على الفراش لكي تنام فهذا يتعبك ويشعرك بالإحباط الشديد.
    * لا تجعل من قلة نومك في الليلة الماضية حدثاً كارثياً يؤرق نهارك.
    * في حال استمرار المشكلة فمن المفيد اللجوء إلى الطبيب لتقييم مشكلتك، وقد يعطيك بعض الأدوية المؤقتة المساعدة على النوم. مع العلم أن بعض الأدوية المنوِّمة المتعارف عليها بين الناس قد تسبب خمول وضعف تركيز في اليوم التالي.

    ملاحظة: أحضر لمقالة علمية بعنوان قواعد النوم الصحية sleep hygiene ( المنوم السلوكي غير الدوائي).

    الغذاء والدواء والامتحان
    قديماً قالوا : (( البِطْنَةُ تُذهب الفِطْنَة )) و (( المعدة العامرة لا تحب أن تفكر ))
    وقال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم: ( ما ملأ آدمي وعاء شراً من بطنه، حسب بن آدم ثلاث أكلات يقمن صلبه فإن كان لا محالة فثلث طعام وثلث شراب وثلث لنفسه ). أخرجه الحاكم في مستدركه.

    النصيحة الغذائية المختصرة خلال وقت الامتحان:
    * نظم أوقات طعامك حسب ظروفك واحتياجاتك .. لا تكن فوضوياً و كل باعتدال .. ابتعد عن الإسراف والتبذير.
    * إعطاء الزمن الكافي للطعام ولا حجة بضيق الوقت.
    والقاعدة: (( امضغ اللقمة الواحدة ثلاثين مرة خير لك من أن تبتلع ثلاثين لقمة )).
    * ابتعد عن الأغذية الدسمة بكثافة، لأن هذه الأنواع تجعل الإنسان الذي يكثر منها أميل للنعاس, وهذا يتعارض مع دراستك النشطة.
    * حاول أن تتناول الأغذية الغنية بالبروتين والفيتامينات مثل اللحوم والبيض والحليب والفول والعدس والبازلاء والحمص ومجمل الخضار لأنها غذاء الدماغ.
    * قلل قدر الإمكان من الكاكاو والبن والشاي والكولا.
    * احرص أن يتوفر في طعامك بضعة معادن أمثال : الزنك Zink، وهي موجودة بالخضار مثل الفاصولياء الناشفة والفول والقرنبيط والملفوف - وفي الفواكه مثل التفاح والأجاص والعنب والدراق - وفي المكسرات مثل الفستق العبيد.

    من ناحيةٍ أخرى، قد يتساءل البعض هل يوجد دواء خاص بفترة الامتحانات، كما يروّج لذلك ؟!
    حقيقةً، لا يوجد دواء للفهم أو الذاكرة أو الذكاء !، بمعنى لا يوجد دواء يجعل الغبي ذكياً!، وكل ما يُذكر هو عبارةً عن ادعاءاتٍ لا أساس لها من الصحة، لكن قد تكون بعض الأدوية مساعدة بدرجة بسيطة على التركيز وبالتالي الحفظ كالفيتامينات الهامّة، وهنا لابد من مراجعة طبيبك الخاص ليقيم وضعك ويصف لك الدواء المناسب إن لزم.

      الوقت/التاريخ الآن هو الأحد 30 أبريل 2017 - 4:07